Sunday 20 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الیوم ۲۴ - منذ 2 أشهر

الخروج من الباب الخلفي للتاريخ

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لا يعيشان على وقع الأزمة العميقة التي تعيشها السعودية فقط، وإنما تعيش مرحلة مفصلية من تاريخها في أفق إعادة تشكيل المنطقة عبر إقصاء الدين من الشأن العام وتكريس الدولة المدنية وسمو البعد الاقتصادي على باقي أبعاد الحياة العامة، إذ لن يتوقف الأمر عند التفكيك القسري لبنية الدولة في المملكة العربية السعودية [ ]

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الخروج

 | 

الباب

 | 

الخلفي

 | 

للتاريخ

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر